بسبب إشاعة.. استنفار أمني بتطوان بعد هجوم راغبين في الهجرة على معبر سبتة

عاشت مدينة الفنيدق ليلة أمس الجمعة، استنفارا أمنيا، بسبب محاولة مجموعة من المهاجرين التسلل إلى سبتة المحتلة، وذلك عقب الترويج لأخبار تفيد أنه تم فتح المعبر الحدودي.

وبهذا الخصوص، قال حسن أقبايو، رئيس جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان، إنه لم يتم إصدار أي قرار بخصوص فتح المعبر الحدودي باب سبتة، من طرف السلطات المعنية، بل هناك جهات حاولت خلق الفتنة بالترويج لمثل هذه الأخبار بمواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح اقبايو في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن هناك بعض الأشخاص الذين يحاولون زرع الفتنة، وذلك عن طريق الترويج لأخبار تفيد أنه سيتم فتح باب سبتة أمام المهاجرين.

وأضاف اقبايو، أنه لولا تدخل الجهاز الأمني لكانت هناك كارثة، بحيث قصد مجموعة من الشباب والأطفال المعبر الحدودي باب سبتة، بغية العبور إلى الضفة الأخرى.

وطالب رئيس الجمعية، من المسؤولين بفتح تحقيق عاجل، لمعرفة الأشخاص الذين حاولوا خلق الفنتة، وتجييش المهاجرين بنشر إشاعات مغرضة.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى