برلمانية تطالب بمحاربة ظواهر غير قانونية أبطالها مهاجرون سريون بالمغرب

طالبت البرلمانية عن المجموعة النيابية لحزب العدالة والتنمية، الباتول أبلاضي، الحكومة باتخاذ الإجراءات الكفيلة بمحاربة الظواهر غير القانونية التي تصاحب توافد المهاجرين السريين إلى عدد من المدن.

وأوضحت البرلمانية في سؤال كتابي موجه إلى وزير الداخلية، عبد الوافي الفتيت، أن عددا من المدن المغربية منها مدينة طانطان، تحولت إلى مركز استقرار مؤقت لشبكات تنظيم الهجرة السرية نحو أوربا أو جزر الكناري.

وأشارت أبلاضي إلى أن هناك تزايدا مثيرا للقلق في عدد المهاجرين السريين ذوي الأصول الإفريقية المستقرين بأحياء المدينة، خاصة الأحياء الهامشية.

وشددت على أن الوضع الاجتماعي الهش لهؤلاء المهاجرين السريين، وافتقارهم لمصدر الكسب والعيش الكريم، يدفع بعدد منهم إلى ممارسة عدد من الأنشطة غير القانونية، لتوفير قوتهم اليومي، مما يجعل أمن المدينة تتهدده الكثير من المخاطر. وفق تعبيرها.

وتساءلت المتحدثة عن الإجراءات التي تعتزم وزارة الداخلية اتخاذها لوقف عمليات “زحف” المهاجرين السريين من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء الوافدين إلى مدينة طانطان.


معتمدا على مكبر صوت.. حكيمي يشارك اللاعبين والجماهير فرح التأهل التاريخي لربع نهائي المونديال-فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى