باحث مغربي يعلق على سحب لقاح “أسترازينيكا” بعد تسببه في آثار خطيرة

قال الطيب حمضي، الباحث في السياسات والنظم الصحية، إن وكالة الأدوية لم تسحب ترخيص لقاح أسترازينيكا، عكس ما تم الترويج له بمجموعة من الصحف العربية.

وأوضح حمضي، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن الشركة المنتجة للقاح هي من طالبت بسحبه من التسويق، وهذه أمور عادية في الممارسات التجارية، لأن هناك من يسحب دواء معينا من أجل طرح آخر، أو لأسباب أخرى.

وأكد الباحث في السياسات والنظم الصحية، أنه في بعض الأحيان تكون السلطات الصحية هي التي تأمر بسحب دواء أو لقاح معين، نظرا لكونه لا يستجيب لمتطلبات السوق أو لكونه يتوفر على آثار جانبية.

وأفاد حمضي، أنه بالنسبة للقاح أسترازينيكا تم سحبه لأسباب تجارية، والمهتمين بهذا الموضوع كانوا على دراية بالأمر، لأن الشركة لم تطور لقاحها مقارنة مع اللقاحات الأخرى.

وأكد الباحث، أن أسترازينيكا قامت بطرح اللقاح في الأسواق بثمن تكلفته، عكس اللقاحات الأخرى التي تم بيعها بأثمنة باهضة، وبالتالي كانت هناك منافسة قوية وشديدة بين الشركات.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى