انقطاع الماء الصالح للشرب بعدة أحياء بالبيضاء و”ليدك” تعتذر لزبناءها وتكشف السبب

من المنتظر أن تعرف بعض الأحياء بمدينة الدار البيضاء، خلال يومي 27 فبراير و4 مارس، اضطرابا في تزويد الماء الشروب، قد يصل إلى حد انقطاعه، بسبب أشغال تحويل شبكات الماء الشروب، في إطار إنجاز الخطين 3 و 4 من طراموي الدار البيضاء.

وحسب بلاغ لشركة “ليدك”، فإن شبكة الماء الشروب ستعرف اضطرابا، لمدة 24 ساعة، ابتداء من يوم السبت 27 فبراير على الساعة الثامنة مساء وإلى غاية الساعة نفسها من اليوم الموالي (الأحد 28 فبراير 2021).

وأكدت الشركة، أنه في إطار إتمام أشغال تحويل شبكات الماء و الكهرباء التابعة للتدبير المفوض والمعنية بالخطين الثالث والرابع من طراموي الدار البيضاء، برمجت ليدك عملية كبرى لربط قناتين هيكليتين جديدتين بشبكة تزويد الماء الشروب (قطر 80سنتيمتر-800 ميليمتر)، وذلك على مستوى شارع عقبة ابن نافع.

وأكدت الشركة، أنه من شأن هذه العملية الاستثنائية للربط بشبكة الماء، أن تسبب اضطرابا في تزويد الماء الشروب قد يصل إلى حد الانقطاع، و ذلك حسب المراحل التالية، المرحلة الأولى عزل قناتين متواجدتين (قطرهما 80 و 60 سنتيمتر) وربطهما بقناة جديدة مهيكِلة (قطرها 80 سنتيمتر) على طول 300 متر، على مستوى تقاطع شارعي عقبة ابن نافع و محمد زفزاف، وذلك لمدة 24 ساعة، ابتداء من يوم السبت 27 فبراير على الساعة الثامنة مساء وإلى غاية الساعة نفسها من اليوم الموالي (الأحد 28 فبراير 2021).

وأوضحت الشركة، أن عدد الزبناء المعنيين بهذه العملية يبلغ 176000 من الزبناء الخواص و 36 من الزبناء الصناعيين، وستشمل المرحلة الأولى الجماعات والأحياء التالية، عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي : الأحياء و التجزئات المتواجدة على طول شارع محمد زفزاف (سيدي مومن، التشارك، الحديقة، باب أناسي، رياض البرنوصي…)، جوهرة، الأزهار، حي الهدى، أهل الغلام، تجزئة بركةسيدي مومن، تجزئة نعيم، المنطقة الصناعية و الأحياء المتواجدة جنوب الطريق السيار الحضرية و على طول  الطريق الوطنية رقم 9،

وعمالة مقاطعات مولاي رشيد: حي البركة، حي مولاي رشيد المجموعة 5 و 6، المنطقة الصناعية مولاي رشيد، و كذا تجزئات المناوس، الفضل، الأخوة، المستقبل، الخالدية و النواحي…، بالإضافة إلى إقليم مديونة جماعة تيط مليل.

أما المرحلة الثانية، فسيتم عزل القناة المتواجدة (قطرها 80 سنتيمتر) وربطها بقناة جديدة مهيكِلة (قطرها 80سنتيمتر)على طول 860 مترا، وذلك على مستوى شارع عقبة ابن نافع، ولمدة 18 ساعة ابتداء من يوم الخميس 4 مارس على الساعة السادسة مساء وإلى غاية يوم الجمعة 05 مارس 2021 على الساعة الثانية عشر ظهرا.

وستشمل المرحلة الثانية الجماعات والأحياء التالية، عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي، أهل الغلام، تجزئة نعيم، تجزئة البركة، الحديقة، التشارك، بالإضابة إلى إقليم مديونة جماعة تيط مليل.

ولإنجاح هذه العملية الهامة للربط بشبكة الماء الشروب وتقليص مدتها والحد من تأثيرها على الزبناء، وضعت ليدك مجموعة من التدابير العملية وكذا منظومة تواصلية تجاه زبناء المناطق السكنية و المصانع المعنية.

وتمت تعبئة استباقية لفرق ليدك قبل انطلاق عملية الربط لتقليص آجال أشغال ربط القناتين الجديدتين والحد من تأثيرها على الزبناء، بحيث تم رصد 153عون ضمنهم أطر وعمال التدخلات مختصين في مجال عمليات الربط، كما تمت الاستعانة بـ 49 عربة متوسطة وصغيرة، 12 مضخة للماء، و 8مركبات ضمنها 5 شاحنات،  6 آلات قاطعة للزوايا، بالإضافة إلى 3 مولدات كهربائية، 3 آليات للحفر، 3 رافعات، 3 أجهزة آلية لرفع الضغط و آلتين للتلحيم.

وشرعت ليدك في إنجاز جميع الأشغال التحضيرية لتقليص مدة انقطاع الخدمة : العمليات الخاصة بالاستغلال، ملء خزانات الماء، تتبع تعليمات الضغط، إعادة تعديل معايير أجهزة موازَنة/تخفيض الضغط. كما قامت المقاولة بشكل استباقي بإعداد جميع الآليات الضرورية لورش الربط و كذا أشغال الحفر الأولية.

و من جهة أخرى، تمت مصادقة مصالح الأمن على مخطط حركة السير، وذلك من أجل تنظيم أفضل للتنقلات في جوانب الورش، كما اعتمدت ليدك مركزيا منظومة لتدبير و قيادة مجموع العمليات.

وبتنسيق مع السلطات المحلية، ستضع ليدك رهن إشارة زبنائها المعنيين وعلى مستوى النقط الحساسة 36 خزان مكعب مملوءة بالمياه.

وقام المفوض له البيضاوي بتفعيل منظومة تواصلية ملائمة لجميع الأطراف المعنية، و خاصة السلطات الإقليمية والمحلية التي ينسق معها بشكل وثيق، كما تم تفعيل تواصل للقرب تجاه زبناء المناطق السكنية و الصناعية المعنيين بهذه العملية الخاصة بالربط بشبكة الماء الشروب، بالإضافة إلى إخبارهم بالموضوع بواسطة رسائل نصية قصيرة.

وقدمت الشركة اعتذار لزبنائها المعنيين بهذا الإزعاج الناتج عن هذه العملية الاستثنائية الضرورية لإعداد إنجاز الخطين الثالث والرابع من الطراموي، و تؤكد فرق ليدك للزبناء والمواطنين بالدار البيضاء الكبرى التزامها بإعادة الخدمة في أفضل الآجال، ومواصلة تعبئتها لكي تقدم كل يوم خدمات توزيع الماء و الكهرباء، التطهير السائل و الإنارة العمومية، وذلك في أحسن الظروف.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى