انتحار جديد يروع شفشاون

وضع شاب يبلغ من العمر 26 سنة، اليوم الاثنين، حدا لحياته شنقا بمنزل أسرته في مركز باب تازة ضواحي إقليم شفشاون، مخلفا أسى في نفوس عائلته ومقربيه.

وقال مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، إن الهالك وجد معلقا في منزل أسرته، اليوم الاثنين، ما أثار رعبا حقيقيا في نفوس أفراد أسرته.

وأكد مصدر الموقع، أن المنتحر حديث الزواج، حيث لم تعرف لحدود الساعة أسباب أو دوافع إقدامه على إنهاء حياته بطريقة مروعة.

وبدوره حذر الحقوقي، حسن قبايو في حديث للموقع من بداية موسم الانتحار في مدن الشمال، مبرزا أن هذه الفترة من السنة تعرف تزايدا كبيرا في حالات الانتحار.

ودق الحقوقي ذاته ناقوس الخطر، داعيا الجهات المعنية والمسؤولين إلى كسر الصمت والتدخل العاجل لوقف نزيف حالات الانتحار.

 

 

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى