النيابة العامة تعلن تفعيل بحث معمق في خلفيات حريق غابة بالمضيق

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بتطوان للرأي العام، أنه على إثر إشعاره بالحريق الذي شب يوم 15 غشت 2022 بغابة “كدية الطيفور” بالمضيق، أصدر تعليماته للشرطة القضائية المختصة بفتح بحث قضائي معمق حول ظروف نشوب هذا الحريق وتشخيص كل من يكون وراء ذلك، حيث أفضت التحريات الأولية إلى إيقاف أربعة أشخاص مشتبه في تورطهم في الحادث، تم وضعهم رهن تدبير الحراسة النظرية في انتظار استكمال الأبحاث ليتأتى ترتيب الآثار القانونية اللازمة على ضوء ذلك.

وأوضح بلاغ للوكيل العام للملك أن “النيابة العامة تؤكد على أنها تتابع مراحل التحريات والأبحاث الجارية من قبل الشرطة القضائية المختصة وستتعامل بالصرامة والحزم اللازمين مع كل مشتبه في تورطه في هذه النازلة، وكذا مع أي حالة مماثلة تستهدف تدمير الوعاء الغابوي ببلادنا والتأثير تبعا لذلك على التوازن البيئي، فضلا عما يلحقه ذلك من أضرار فادحة بالأشخاص والممتلكات، وستتقدم بكل الملتمسات اللازمة للمحكمة من أجل تفريد العقاب المناسب لكل من ثبت ضلوعه في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية”.

وكانت السلطات المحلية بعمالة المضيق الفنيدق، قد أعلنت صباح اليوم الثلاثاء، أن التحريات الأولية التي جرت مباشرتها على خلفية حريق غابة “كدية الطيفور” بكابو نيكرو بالمضيق، أسفرت عن إيقاف 4 أشخاص يشتبه في وقوفہم وراء إضرام النيران.

وأضافت السلطات، أن الموقوفين المشتبه فيهم تمت إحالتهم على مصالح الشرطة القضائية المختصة قصد تعميق البحث والتقديم أمام العدالة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وأكدت السلطات، أن 3 من أفراد المديرية العامة الوقاية المدنية لقوا مصرعهم، أمس الاثنين، فيما أصيب اثنان آخران بجروح بليغة إثر سقوط المركبة التي كانوا يستقلونها في منحدر وادي أثناء أدائهم لواجبهم المهني في مكافحة الحريق الغابوي المسجل بغابة “كدية الطيفور” الواقعة بتراب عمالة المضيق-الفنيدق.

وأوضح البلاغ ذاته، أنه جرى نقل المصابين إلى وحدة استشفائية متخصصة بمدينة طنجة لتلقي العلاجات الضرورية.

وأفادت السلطات، أن الحريق استنفر عشية أمس الاثنين، كافة السلطات والمصالح المعنية، إذ تمت تعبئة مختلف الموارد البشرية والوسائل والمعدات اللوجيستيكية لمكافحة النيران، بما في ذلك الاستعانة بطائرات متخصصة في إخماد النيران من نوع “كانادير”.

وأشارت السلطات المحلية إلى أن جهود فرق التدخل مازالت متواصلة بهدف السيطرة على ألسنة اللهب والحد من انتشارها وتفادي مخاطر انتقالها إلى أماكن أهلة بالسكان.

وأكدت السلطات، أن التقديرات الأولية للحريق تبين أن الخسائر المتعلقة بالغطاء الغابوي بلغت إلى حدود الساعة حوالي 90 هكتار.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى