المغرب يستعد لإطلاق دراسة لتقييم جودة النقل بالعالم القروي

كشفت وزارة النقل واللوجستيك أنها تستعد لإنجاز دراسة حول منظومة النقل بالعالم القروي بالجهة الشرقية كنموذج بغية الوقوف على الحاجيات الحقيقية لهذه المنطقة وعلى العناصر المرتبطة بالمردودية وظاهرة النقل غير المنظم في أفق وضع تصور مستقبلي لتطوير هذا الصنف من النقل.

وأوضحت الوزارة ضمن برنامج عملها لسنة 2023، أنها ستقوم أيضا بتطوير التطبيق المعلوماتي الخاص بتتبع تسليم واستعمال الرخص الثنائية وكذا مراقبة احترام الشاحنات ذات الترقيم الأجنبي التي تقوم بالنقل الدولي بالمغرب لمقتضيات الاتفاقيات الثنائية للنقل الدولي. إلى جانب رقمنة الإجراءات الإدارية المتعلقة بالولوج لمهن النقل الطرقي للبضائع، ومواصلة صيانة وتطوير النظام المعلوماتي لتدبير أنشطة النقل الطرقي.

بالإضافة إلى ذلك، أوضحت الوزارة خلال تقديمها لمشروع الميزانية الفرعية، أنها ستقوم بتدعيم قطاع النقل عبر الطرق، عبر تنزيل التغطية الاجتماعية للسائقين المهنيين غير الأجراء، وحماية الفاعلين بالقطاع من التقلبات التي تعرفها أسعار الغازوال خلال المصادقة على قانون مقايسة أسعار النقل الطرقي للبضائع مع أسعار المحروقات.

كما ستقوم أيضا بتجديد حظيرة عربات النقل الطرقي مع تبسيط المسطرة المعتمدة للاستفادة من منح التجديد والتكسير، فيما ستقوم الوزارة أيضا خلال السنة المقبلة بوضع اللبنات الأولى للحركية المستدامة ببلادنا من خلال إعداد مخطط وطني للحركية المستدامة في أفق سنة 2030 والذي سيتمخض عنه وضع خارطة الطريق توازن بين ضمان الولوجية ومحاربة التغيرات المناخية.

إلى جانب ذلك، ستعمل الوزارة على تقييم المخططات الوطنية للسلامة الطرقية مقارنة مع الأهداف المسطرة في إطارها وكذا النواقص التي حالت دون بلوغها، وذلك للوقوف على النتائج المحققة في إطار هذه المخططات وتحديد المحاور الرئيسية للاستراتيجية الوطنية المستقبلية في مجال السلامة الطرقية


أب زكرياء أبو خلال يكشف معطيات مثيرة عن ابنه -فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى