القنيطرة.. انطلاقة أشغال تشييد وحدة صناعية متخصصة في تصنيع أدوية السرطان

أعطت شركة “كينيفارما”، اليوم الاثنين بالقنيطرة، انطلاقة أشغال تشييد وحدتها للصناعة الدوائية المتخصصة في تصنيع الأدوية المضادة للسرطان عن طريق الحقن، والتي ستمكن من إحداث 250 منصب عمل مباشر.

وسيمكن هذا المشروع، البالغة قيمته الاستثمارية 120 مليون درهم، من تفادي نفاد مخزون الأدوية المضادة للسرطان بالمغرب وتقليص كلفتها، وتطوير تقنيات عالية وأساليب متطورة لإنتاج الدواء، مع تعزيز مكانة المغرب بالقارة الإفريقية باعتباره منتجا مرجعيا لهذه الأدوية.

وتندرج هذه الوحدة، المنبثقة عن بنك المشاريع الصناعية، في إطار مواكبة الإصلاحات الجارية على مستوى المنظومة الصناعية الصحية الوطنية، تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس، والرامية لتعميم الحماية الاجتماعية.

وقال وزير الصناعة والتجارة، رياض مزور، بهذه المناسبة، إن هذا المشروع الرائد يمثل مرحلة مهمة في تطوير الصناعة الدوائية الوطنية التي تعبأت لتقوية السيادة الصحية للمملكة وتعزيز مكانة المغرب باعتباره مركزا أساسيا على الصعيد القاري.

وأضاف أن المشروع يندرج أيضا في سياق دينامية الارتقاء النوعي بالقطاع من خلال إدماج نشاط تكنولوجي بالغ التطور وتحسين الاستفادة من الأدوية المضادة للسرطان.

يذكر أن وزارة الصناعة والتجارة أطلقت مؤخرا في إطار بنك المشاريع الصناعية، 96 بطاقة جديدة للمشاريع، تعرض فيها أبرز الفرص الكفيلة بتسريع السوق الداخلية.

وخصصت الوزارة 70 في المائة من هذه البطاقات للصناعة الدوائية وتغطي مجموعة متنوعة من الأنشطة وخاصة ما يتعلق بتطوير الأدوية النباتية الكالينية ومراكز التكافؤ الحيوي والأدوية والأدوية المماثلة حيويا والتكنولوجيا العضوية والمنتجات الطبية. ويتمثل الهدف المتوخى في تعزيز الإنتاج المحلي الذي يغطي حتى الآن نصف الاحتياجات المحلية من الأدوية.

وتعد كينيفارما إحدى الشركات البائعة والموزعة للأدوية بالجملة. ولها سبع سنوات من الخبرة في مجال توزيع الأدوية. وكمختبر دوائي تم إحداثه مؤخرا خلال سنة 2019، شرعت شركة “كينيفارما” في تصنيع الأدوية الجنيسة، وخاصة الأدوية المضادة للسرطان، بالنظر لأهميتها في العلاج الكيميائي لهذا الداء.

المصدر : وكالات

بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى