القضاء لم يسقط ولاية الأب في قضية الفنانة جميلة الهوني ومحامي يوضح

أثار خبر متعلق بإسقاط القضاء المغربي ولاية الفنان أمين الناجي على ابنه لفائدة طليقته جميلة الهوني، تفاعلا واسعا على اعتبار أنه يشكل سابقة من نوعها في المغرب، غير أنه اتضح بعد ساعات من تداول الخبر أن الأمر ينطوي على التباس كبير وسوء فهم من قبل هيئة دفاع المدعية.

وحصل موقع “سيت أنفو” على منطوق الحكم الصادر اليوم الاثنين عن المحكمة الابتدائية الاجتماعية بالدار البيضاء، والذي يفيد بعدم قبول الطلب شكلا في الشق المتعلق بإسقاط الولاية الشرعية للأب، وقبوله في الباقي.

وعليه، حكمت المحكمة في الموضوع بتمكين المدعى عليه لابنه المحضون من متابعة الدراسة بالبعثة الفرنسية مع الصائر، ورفض باقي الطلب.

وأوضح مصدر موقع “سيت أنفو” أنه بموجب القرار ، للأب الولي على الابن الحق في اتخاد كافة القرارات المتعلقة بالقاصر، وأن ما تم منحه للحاضنة هو فقط الحق في تمكين الابن القاصر من متابعة دراسته بالبعثة الفرنسية بالمغرب.

وتابع موضحا أن المحكمة لم تقبل طلب إسقاط الولاية الشرعية، بمعنى أن الأب مازال من حقه ممارسة الحقوق المتعلقة بالنيابة الشرعية، مؤكدا على أنه غير مشمول بالنفاذ حسب منطوق الحكم،  أي قبل تنفيذ تبليغه إلى المدعى عليه ومرور أجل الاستئناف والذي مدته خمسة عشر يوما.

بدوره، أكد زكرياء حجام عضو هيئة دفاع الفنانة جميلة الهوني في اتصال مع “سيت أنفو”، أنهم لم يطلعوا بعد على تفاصيل الحكم الصادر ومضامينه بشكل مفصل ودقيق.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى