“الصحة العالمية” تدعو إلى توفير 1.5 مليار دولار للتصدي للأزمات الصحية

دعت منظمة الصحة العالمية إلى توفير 1,5 مليار دولار برسم سنة 2024 من أجل تقديم مساعدات أساسية لعشرات ملايين الأشخاص الذين يعانون من أوضاع صحية طارئة.

وتوقعت المنظمة الأممية أن يبلغ عدد المحتاجين لمساعدات إنسانية وللحماية هذه السنة حوالي 300 مليون شخص عبر العالم.

وفي هذا الصدد، قال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن من بين هؤلاء سيحتاج “نحو 166 مليون شخص إلى مساعدات صحية إنسانية منقذة للحياة”.

وأضاف أن الوكالة “تهدف إلى الوصول إلى نحو 87 مليون شخص أكثر احتياجا وأنها ستحتاج إلى 1,5 مليار دولار للقيام بذلك”، مشيرا إلى أنه “مع بداية سنة 2024، شرعت منظمة الصحة العالمية في الاستجابة لـ 41 أزمة صحية، بينها 15 أزمة خطيرة”.

وشدد السيد غيبريسوس على أن الأشخاص الذين يعانون من مثل هذه الأزمات “يواجهون بداية مؤلمة لعام جديد بعد عام 2023 الذي كان في حد ذاته عام معاناة هائلة كان يمكن تجنبها”، مضيفا أن “طفلا واحدا من بين كل خمسة أطفال في العالم إما عاش في منطقة صراع أو فر منها في سنة 2023”.

ولفت المسؤول الأممي إلى تفاقم الأزمة المناخية، خصوصا في سنة 2023 التي شهدت أعلى درجات حرارة على الإطلاق، حيث اقتربت للمرة الأولى خلال سنة من السقف المنصوص عليه في اتفاق باريس والمحدد في 1,5 درجة مئوية من الاحترار المناخي.

ونبه المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إلى “الآثار الخطيرة على الصحة” المترتبة عن هذا الوضع، بدءا بـ “الجوع الكارثي” الناجم عن الجفاف في القرن الإفريقي، وصولا إلى تفشي الأمراض الخطيرة بسبب التغيرات المناخية.

وخلص المتحدث ذاته إلى القول إن نداءات التمويل لتوفير المساعدات الصحية عبر العالم تلقت، في سنة 2023، ما متوسطه 12 في المائة فقط من الموارد المالية المطلوبة.

 

المصدر : وكالات

موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى