“السفارة” توضح بشأن وفاة شاب مغربي ببلغاريا وأسرته تطالب بترحيل جثمانه

بعد النداء الذي وجهته أسرة الشاب عبد الصادق عبد الكريم لوزارة الخارجية، من أجل التدخل لترحيل جثمانه إلى المغرب، دخلت السفارة المغربية ببلغاريا على خط هذه القضية.

وأكد شقيق الفقيد في اتصال هاتفي مع “سيت أنفو” ، أن السفارة المغربية ببلغاريا تواصلت معه خلال اليومين الماضيين، وأخبرته بأنه تم التوصل إلى مكان تواجد جثة شقيقه عبد الصادق عبد الكريم.

وأوضح المتحدث نفسه، أنه بعد الأبحاث التي قامت بها السفارة المغربية ببلغاريا، تمكنت من التوصل إلى مكان تواجد الجثة، وذلك بناء على الصور والمعلومات التي توصلت بها.

وأضاف المتحدث ذاته، أن السفارة المغربية تتابع هذا الموضوع عن كثب وفق المساطر والإجراءات المعمول بها، بحيث أخبرتهم بأن إجراءات ترحيل الجثمان متوقفة حاليا، في انتظار تأكيد الهيوة من طرف السلطات المغربية المختصة.

وبهذا الخصوص، ناشد شقيق الراحل السلطات المغربية من أجل التدخل في أسرع وقت ممكن، من أجل تسهيل عملية ترحيل جثمان شقيقه إلى المغرب.

وكانت أسرة الفقيد الذي ينحدر من الجماعة الترابية الرتب بإقليم الرشيدية، وجهت نداء عاجلا إلى ناصر بوريطة وزير الخارجية، من أجل التدخل لدى السلطات البلغارية من أجل البحث عن جثمان إبنها عبد الصادق عبد الكريم.

وقال شقيق الراحل، إنه توصل قبل 15 يوما تقريبا، بخبر وفاة شقيقه، بالحدود الصربية البلغارية، لكنهم لا يعرفون صحة هذا الخبر، لدى وجهوا نداء إلى وزير الخارجية من أجل مساعدتهم على ترحيل جثثه إلى المغرب.

وأوضح الحسين في تصريح سابق لـ “سيت أنفو”، أن شقيقه ذهب رفقة مجموعة من الأشخاص في رحلة إلى ايطاليا عبر طريق البلقان، قبل أن يلقى حتفه بغابات بلغاريا، نظرا لكونه كان مريضا ولم يستطع مواصلة السير.

وأكد المتحدث نفسه، أن أحد أصدقائه قام ببعث صورة لشقيقهم وهو ممدد على الأرض، وأخبرهم أنه توفي في ظروف غامضة.

وكشف شقيق المهاجر المغربي، أن شقيقه كان يطمح في الوصول إلى إيطاليا من أجل العيش هناك، وتحسين أوضاعه المادية، لكن القدر شاء غير ذلك.


مهاجم جديد يعزز صفوف الرجاء أمام أولمبيك آسفي





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى