السرطان ينهي حياة الأستاذة رابحة الكامل

أسلمت أمس الثلاثاء، الأستاذة، رابحة الكامل التي كانت تعاني مرضا عضال، الروح إلى بارئها بعد معاناة طويلة.

ونعى عدد من الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في منشورات على “الفيسبوك”، زميلتهم خريجة فوج 2020، التي لم تصمد أمام آلام سرطان نخر جسدها النحيل.

وكان سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي دخل قبل أسبوع، على خط الأزمة الصحية التي تمر منها الأستاذة، رابحة الكامل.

وأفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بفاس مكناس في بلاغ لها توصل موقع “سيت أنفو” بنسخة منه، أنه على إثر توصل الوزير بخبر الظروف الصحية الصعبة للأستاذة، بادر إلى ربط الاتصال الشخصي بمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين.

وأوضح البلاغ أن الخطوة التي أقدم عليها أمزازي، أسفرت عن تكفل المؤسسة بكل المصاريف الخاصة بالتطبيب والعلاج.

وأعطى الوزير تعليماته للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس لتتبع الحالة الصحية للأستاذة المصابة بالسرطان، وتسريع مسطرة تسوية ملفها الإداري.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى