الريسوني يفك إضرابه عن الطعام ومصدر يوضح ويكشف حالته الصحية

كشف مصدر من السجن المحلي عين البرجة، أن السجين سليمان الريسوني قد تقدم مساء يومه الثلاثاء من تلقاء نفسه بإشعار مكتوب إلى إدارة المؤسسة، يعلن من خلاله عن فك إضرابه عن الطعام.

وشدد المصدر نفسه على أن الحالة الصحية للسجين المذكور عادية.

وكانت المندوبية العامة لإدارة السجون، قدمت توضيحات بشأن ما ورد على لسان زوجة السجين “س.ر”، المعتقل بالسجن المحلي عين البرجة، بخصوص دخوله في إضراب عن الطعام.

وقالت المندوبية في بيان لها، إن السبب المعلن لدخول السجين المعني في إضراب عن الطعام، هو مراقبة مراسلاته من طرف إدارة هذه المؤسسة، علما أن العملية منصوص عليها في القانون المنظم للسجون.

وجاء في نص البيان التوضيحي الذي يتوفر موقع “سيت أنفو” على نسخة منه “بعد اطلاع إدارة المؤسسة السجنية على محتوى الرسالة الصادرة عن السجين المعني والموجهة إلى جهة أجنبية، تبين أنها تحتوي على عبارات للسب والقذف، كما أنها تروج لمعطيات غير صحيحة، وهو ما استدعى حجزها وإحالتها على الجهات القضائية المختصة”.

واتضح مما سبق بحسب المصدر نفسه “أن الأسباب الحقيقية لإضراب السجين المذكور عن الطعام لا علاقة لها بظروف اعتقاله، وإنما استجابة لتحريض جهات أجنبية ذات أجندات معلومة”.

إلى ذلك شدد بيان المندوبية “أنه يبقى من المشروع التساؤل عن دوافع هذا الإضراب عن الطعام في هذا الظرف بالذات وتوقيت الإعلان عنه، وكذا دور بعض أفراد أسرة السجين المعني في تحريضه على اتخاذ هذه الخطوة غير محسوبة العواقب، دون اكتراث بانعكاساتها المحتملة على حالته الصحية”.

 

 


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى