“الديون” تقطع الكهرباء عن ساكنة “كتامة” ومطالب بتسهيلات للتخفيف من ثقل الفواتير

كشفت البرلمانية لطيفة اعبوث عن الفريق الحركي بمجلس النواب معاناة ساكنة جماعة كتامة بإقليم الحسيمة مشاكل مرتبطة بالانقطاعات المتكررة للكهرباء، وانتقدت الإخلال بشروط استخلاص فواتير الكهرباء على مستوى جماعات إقليم الحسيمة.

وقالت عضو لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان إن ساكنة كتامة فوجئت في الأشهر الأخيرة بمجموعة من اللجن التابعة للمكتب الوطني للكهرباء، تقوم بتحرير مجموعة من المخالفات على شكل محاضر، دون تقديم استفسارات ودون توجيه أي إنذارات للمعنيين بالأمر مع سحب عداداتهم الكهربائية.

وأضافت البرلمانية اعبوث أنه في ظل الغموض الذي يكتنف شروط استخلاص فواتير الكهرباء في هذه المنطقة، والذي أدى إلى انعكاسات سلبية على مجموعة من الساكنة التابعة لهذه الجماعات، حيث طالبت البرلمانية الحكومة، عبر الوزارة المعنية، بضرورة التدخل واتخاذ الإجراءات اللازمة عبر المصالح المختصة للتأكد من صحة الشروط القانونية ذات العلاقة باستخلاص فواتير الكهرباء مع تقديم تسهيلات للمستهلكين من خلال تقسيم مبالغ تلك الفواتير إلى أقساط شهرية نظرا للظروف المعيشية الصعبة التي يعيشها هؤلاء.

وإلى جانب ذلك، طالبت أيضا بالوقوف على مدى احترام جميع المقتضيات القانونية المرتبطة بهذا الموضوع، في ظل احترام قواعد الشفافية والتواصل مع منتخبي هذه الجماعات، قبل أي تدخل من قبل مستخدمي المكتب الوطني للماء الصالح للشرب والكهرباء فيما يتعلق باستخلاص فواتير الكهرباء.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى