الدرك ينهي مغامرات مدرب للسياقة نصب على راغبين في الظفر بـ”البيرمي” نواحي أكادير

أوقفت مصالح الدرك الملكي بآيت عميرة، ضواحي اشتوكة آيت باها، اليوم الأربعاء، مدرباً بمؤسسة لتعليم السياقة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال.

وأورد مصدر وثيق الإطلاع لموقع “سيت أنفو”، أن توقيف المشتبه فيه جرى بناء على مجموعة من الشكايات، تقدم بها عدد من المرشحين لاجتياز اختبار الحصول على رخصة السياقة، مفادها تعرضهم للنصب في مبالغ مالية مهمة من قبل مدرب للسياقة.

وتبعا للمصدر ذاته، فإن الموقوف كان يعمد إلى تحصيل مبالغ متفاوتة من لدن وافدين على المؤسسة بهدف تلقينهم دروساً في السياقة، في انتظار حلول موعد الخضوع لامتحان الحصول على رخصة القيادة، دون أن يقوم بإحالة ملفاتهم على المصالح المختصة بإجراء الاختبار النظري والتطبيقي لـ”البيرمي”.

وأضاف المصدر عينه أن الضحايا ضاقوا ذرعا من وعود الفاعل وذرائعه التي يجابههم بها في كل حين يقصدونه من أجل محاولة الحصول على جواب من شأنه أن يشفي الغليل بخصوص موعد إجراء الإمتحان ومآل ملفاتهم، قبل أن يقرروا وضع شكايات ضده، تقاطرت تباعا على المخفر الترابي للدرك وتم التفاعل معها بالجدية اللازمة، حيث تم تحديد مكان وجوده في ساعة مبكرة من صباح اليوم، ليجري اعتقاله، تحت إشراف نائب القائد الإقليمي للدرك ورئيس المركز الترابي.

إلى ذلك، جرى وضع الموقوف تحت تدابير الحراسة النظرية، تنفيذاً لتعليمات النيابة العامة المختصة، في انتظار استيفاء جميع إجراءات البحث التمهيدي على ضوء الشكايات المتحصلة من المتضرّرين، وعرضه على أنظار العدالة قصد محاكمته، وفقا لصك الإتهام.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى