الداخلة.. مسؤول بوزارة التربية الوطنية يكشف التحدي المطروح بشأن المدرسة المغربية

ترأس الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، نيابة عن الوزير، أشغال الدورة العادية للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الداخلة وادي الذهب – دورة دجنبر- عبر تقنية المناظرة المرئية، والتي نظمت يوم الأربعاء 08 دجنبر2021 بمقر الولاية حضويا لبعض الأعضاء وعن بعد بالنسبة للباقي.

وأكد الكاتب العام، في الكلمة التي ألقاها نيابة عن الوزير، على كون هذه الدورة تنعقد في سياق الدينامية التنموية التي انخرطت فيها بلادنا، تحت القيادة الحكيمة للملك محمد السادس، والتي تعتمد بشكل كبير على تأهيل الرأسمال البشري باعتباره محددا حاسما في المسار التنموي لبلادنا، مضيفا بأن التحدي الجهوي المطروح اليوم يتمثل في تسريع وتيرة تحول المدرسة المغربية، حتى تستجيب لمعايير الجودة، بالموازاة مع تحقيق قفزة نوعية في التقليص الجذري من الهدر المدرسي، وتعزير الإنصاف على المستويين المجالي والاجتماعي.

ويتطلب هذا الطموح، إعادة ترتيب الأولويات، من خلال التركيز على التدابير ذات الأثر على جودة التعلمات، وعلى المشاريع التحولية، وفق مقاربة جديدة لقيادة التغيير.

وقد صادق المجلس الإداري للأكاديمية بالإجماع على مشروعي برنامج العمل وميزانية سنة 2022 وعقد نجاعة الأداء 2022-2024 .


بعقد يمتد لـ2027.. موكوينا يكشف سبب اختياره تدريب الوداد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى