الحموشي يؤشر على تعيينات جديدة في مناصب المسؤولية

أفرجت المديرية العامة للأمن الوطني، أمس الثلاثاء، عن مجموعة من التعيينات الجديدة في مناصب المسؤولية بمختلف مصالح الأمن الوطني بمدن مراكش وأكادير والعيون الشرقية وقربة با محمد، وذلك في إطار دينامية داخلية تهدف لضخ دماء جديدة في صفوف الموارد البشرية، والاستعانة بكفاءات أمنية شابة ومتمرسة قادرة على المشاركة الفعالة في تنزيل مخططات العمل الرامية لتعزيز أمن المواطن وضمان سلامة ممتلكاته.

وهمت التعيينات الأخيرة، والتي أشر عليها المدير العام للأمن الوطني عبد اللطيف حموشي، ستة مناصب جديدة للمسؤولية، من بينها تعيين نائب لرئيس منطقة أمن سيدي يوسف بن علي ورئيس دائرة للشرطة بمدينة مراكش، علاوة على تعيين رئيسي فرقتي مكافحة العصابات التابعة للمصالح الولائية للشرطة القضائية بمراكش وأكادير.

كما شملت التعيينات الجديدة وضع أطر أمنية في مناصب للمسؤولية بشرطة الزي التابعة للأمن العمومي، حيث تم تعيين رئيس للهيئة الحضرية بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة العيون الشرقية، ورئيس لفرقة السير والجولات بالمفوضية الجهوية للأمن بقرية با محمد.

وتم الحرص في عملية التعيين لشغل هذه المناصب الأمنية، على اعتماد معايير الكفاءة والانضباط المهني والشخصي، وذلك ليتسنى للجيل الجديد من المسؤولين الأمنيين التنزيل الأمثل للإستراتيجية الأمنية الجديدة التي تروم خدمة أمن المواطن، عبر تدعيم الإحساس بالأمن، وتجويد الخدمات الشرطية المقدمة للمواطنين، وتوطيد المقاربة التواصلية وتعزيز الانفتاح المرفقي لمصالح الأمن.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى