الحكومة تكشف تاريخ الشروع في صرف التعويضات للأسر الفقيرة

قال الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، مصطفى بايتاس، إن الحكومة ملتزمة بتقديم الدعم والإعانة للأشخاص في وضعية هشة، وذلك في إطار التوجيهات الملكية المتعلقة بورش الحماية الاجتماعية.

وأكد الناطق الرسمي باسم الحكومة اليوم الخميس في الندوة التي أعقبت انعقاد المجلس الحكومي، أن الحكومة تمكنت خلال السنة الأولى من توليها المسؤولية من تمكين جميع المغاربة من التغطية الصحية.

وأوضح بايتاس أنه وعبر 26 مرسوما أصبح جميع المغاربة يستفيدون من التغطية الصحية بمن فيهم الأشخاص الذين كانوا مدرجين في “الرميد”، مضيفا أن المرحلة الثانية من هذه العملية انطلقت مع سنة 2023.

وأضاف المسؤول الحكومي أن هذه السنة ستشهد صرف التعويضات العائلية لفائدة أزيد من 7 ملايين طفل، وأكثر من ثلاثة ملايين أسرة توجد في وضعية فقر وهشاشة.

وشدد بايتاس على أن الحكومة لا تتوفر بعد على الإحصائيات المتعلقة بالأسر والمستفيدين المستحقين لهذه الإعانات، وهي بصدد الاشتغال على هذا الورش على أن تشرع في صرف التعويضات نهاية السنة 2023.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى