الجامعة العربية: اغتيال الصحفية شيرين أبوعاقلة جريمة بشعة تستدعي ملاحقة مرتكبيها

أدانت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، بأشد العبارات الجريمة البشعة باغتيال الصحافية شيرين أبو عاقلة اليوم الأربعاء في مخيم جنين بالضفة الغربية المحتلة.

واعتبرت الجامعة العربية في بيان أن هذه الجريمة “تستهدف وأد صوت الحق والحقيقة صوت الحرية والدفاع عن قضايا العدل والعدالة الإنسانية، وذلك من خلال العدوان المستمر و الاستهداف المتواصل لمحافظة جنين وحرب الاحتلال المعلنة المتصاعدة على الشعب الفلسطيني” .

وحملت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية حكومة الاحتلال “المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة التي تستدعي المساءلة الدولية وملاحقة مرتكبيها أمام جهات العدالة الدولية المختصة بكل ما تمثله من أركان كجريمة حرب وانتهاك جسيم لقواعد القانون الدولي.”

وفي سياق متصل حملت الرئاسة الفلسطينية، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة، مؤكدة أنها جزء من سياسة يومية ينتهجها الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

كما أدان منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، “جريمة إعدام الصحفية شيرين أبو عاقلة، أثناء تغطيتها اقتحام قوات الاحتلال مخيم جنين فجر” ودعا إلى إجراء تحقيق فوري وشامل ومحاسبة المسؤولين عن الحادث.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى