التساقطات المطرية تغرق أربع مدن مغربية

كشفت التساقطات الأخيرة التي عرفتها البلاد، ضعف البنيات التحتية بمجموعة من المدن المغربية، وعلى رأسها مدينة الدار البيضاء التي عاشت ليلة الثلاثاء، حالة من الرعب خوفا من وقوع فيضانات.

ساعات قليلة من هطول الأمطار كانت كافية لفضح المستور سواء بمدينة الدار البيضاء أو المدن الأخرى التي أغرقتها المياه، من قبيل المحمدية، تطوان وطنجة.

وتسببت التساقطات المطرية في عدة خسائر مادية بهذه المدن، بحيث عرفت مدينة الدار البيضاء غرق العديد من السيارات والشاحنات، بالإضافة إلى ارتباط في حركة السير.

والمياه غمرت مجموعة من المنازل ما جعل الساكنة تنتفض في وجه المسؤولين، لا سيما أن قنوات الصرف الصحي كانت تعرف انسداد بسبب الأثربة والأزبال، ما عرقل حركة مرور المياه.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى