التحرش في الوسط المدرسي وعبر الإنترنت محور ندوة بالرباط

احتضن مركز التوجيه والتخطيط التربوي بالرباط، أمس الأربعاء، ندوة حول موضوع: ” للقضاء على التحرش، فريق بكل مؤسسة”، وذلك على هامش اليوم العالمي لمكافحة العنف والتحرش في الوسط المدرسي، بما في ذلك التحرش عبر الأنترنت.

وتندرج هذه الندوة، التي نظمتها وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بشراكة مع مركز التوجيه والتخطيط التربوي بالرباط  “ReSIS”  وأورانج المغرب، وقام بتنشيطها  Jean-Pierre Bellon، أستاذ الفلسفة ومؤسس ومدير مركز الموارد والدراسات المنهجية لمكافحة التنمر ReSIS، في إطار تنفيذ الالتزامين 6 و11 من البرنامج 20 من خارطة الطريق 2022-2026: “من أجل مدرسة عمومية ذات جودة للجميع” المتعلقين بتحسين المناخ المدرسي.

وتوجت أشغالها بالإعلان عن إطلاق برنامج لتكوين المكونين في مجال تحسين المناخ المدرسي، يهدف إلى تكوين خلايا الانصات المختصة في التعامل مع حالات التحرش والتحرش عبر الانترنت بـ 2191 مؤسسة للتعليم الثانوي الإعدادي بحلول سنة 2026، بعد عدة دورات للتكوين المضاعف، وذلك استنادا إلى المكتسبات التي تم تحقيقها من خلال المشروعين التجريبيين حول محاربة التحرش السيبراني والتنمر في الوسط المدرسي الذين تم تنظيمهما في كل من الأكاديميتين الجهويتين للرباط سلا القنيطرة وطنجة تطوان الحسيمة خلال الموسم الدراسي 2022/2023.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى