البيضاء.. استعدادات استباقية ومطالب لإخلاء المنازل الآيلة للسقوط تفاديا لتكرار سيناريو الفيضانات

مع اقتراب فصل الشتاء، وضعت ولاية جهة الدار البيضاء سطات، استراتيجية استباقية لمواجهة موسم التساقطات المطرية.

وأكد سعيد أحميدوش والي جهة الدار البيضاء سطات، اليوم الخميس، على أهمية التركيز على تفعيل التدابير الاستباقية لحماية أرواح المواطنين وممتلكاتهم، وكذا تعزيز جانب التكامل بين البرامج السالف ذكرها والفعالية في التدخل، وذلك لتفادي السيناريو الذي عاشته مدينة الدارالبيضاء خلال موسم الأمطار الماضي، والذي شهدت خلاله العاصمة الاقتصادية للمملكة، فيضانات تسببت في خسائر مادية جسيمة.

ودعا والي جهة البيضاء سطات، شركة ليدك من أجل الرفع من نسبة تنقية المجاري والتأكد من مدى جاهزية أحواض تجمع مياه الأمطار وكذا صيانة التجهيزات من محطات الضخ ومزيلات الرمل وحواجز وبالوعات.

كما طالب من الشركة، تعبئة الموارد البشرية واللوجستيكية الكافية لتدبير المرحلة الشتوية المقبلة.

كما تمت دعوة شركة التنمية المحلية الدارالبيضاء للبيئة للتنسيق مع شركات النظافة من أجل الحيلولة دون تسرب النفايات في قنوات مياه الأمطار.

وبالنسبة لـلدور الآيلة للسقوط التي قد تتضرر من التساقطات المطرية الغزيرة، طلب الوالي من السلطة المحلية وضع برامج استباقية عاجلة لإيجاد أماكن مؤقتة لإيواء الأسر المعنية وللسهر على إخلاء المباني التي تشكل خطرا آنيا على الساكنة، وتعبئة جميع الموارد والوسائل لهذه الغاية.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى