الاعتداء على أستاذ مكلف بحراسة امتحانات “الباك” في خنيفرة والأمن يدخل على الخط

استنكرت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بمدينة خنيفرة، الاعتداء الذي تعرض له أستاذ مكلف بحراسة امتحانات نيل شهادة الباكالوريا بالثانوية التأهيلية محمد الخامس صبيحة اليوم الأربعاء، من طرف أحد المترشحين الأحرار خارج فضاء المؤسسة.

وقالت المديرية في بلاغ اطلع “سيت أنفو” على مضمونه، إنه ومباشرة بعد علمها بالحادث وبتنسيق مع مركز الامتحان، انتقل المدير الإقليمي إلى المستشفى للاطمئنان على حالة الأستاذ المعتدى عليه ومؤازرته نفسيا ومعنويا.

وكشف المصدر ذاته، أن المصالح المختصة أوقفت الشخص المتعدي مباشرة عقب الحادث، حيث أعلنت المديرية تنصيبها كطرف مدني وتكليف محامي لمتابعة هذه القضية، والقيام بكل الإجراءات القانونية التي يتطلبها هذا الأمر.

وعبرت المديرية عن رفضها القاطع لكل الممارسات التي تسيء لرجال ونساء التربية والتكوين وللمنظومة التربوية عموما، مشددة على حرضها التصدي لكل أشكال العنف التي تطال رجال التعليم.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى