الأوحال والأزبال تُعطل آليات التنقية وتستنفر وكالة “RADEEF ” بفاس

أعلنت الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بفاس (Radeef)، أنه بتاريخ 5 يناير 2024 وعلى إثر التساقطات المطرية التي عرفتها المملكة، فقد تم تحميل وتجميع كمية كبيرة من الأوحال والأزبال على مستوى محطة الرفع بمدخل محطة معالجة المياه العادمة لمدينة فاس، مما أدى إلى تعطيل آليات التنقية على مستوى المعالجة الأولية وتغيير مجرى المياه العادمة نحو نهر سبو بدون معالجة.

ولحل هذه المشكلة، جندت الوكالة فرقها التقنية وكذا الفرق التابعة لشركة المناولة باستعمال آليات تقنية متطورة على مدار 28 ساعة متواصلة (مع ما صاحب هذه العملية المعقدة من أخطار على صحة وسلامة المتدخلين).

وقامت الوكالة ابتداء من يوم الجمعة 05 يناير 2024 من الساعة الرابعة بعد الزوال وإلى حدود يوم السبت 06 يناير 2024 على الساعة الثامنة مساء بتنقية محطات الرفع على مستوى كل من محطة معالجة المياه العادمة بمدينة فاس (تم استخراج 37 طن من الأزبال) ومحطة المعالجة الأولية الزنجفور وكذا تنقية قناة الجلب قطر 1400 (تم استخراج 83 طن من الأزبال).

ونظرا للأضرار الناجمة سواء على المستوى البيئي أو التقني أو المالي، تهيب الوكالة بكافة المواطنين بالحرص على تفادي رمي النفايات والأزبال سواء على مستوى الشارع العام أو بمجاري المياه المنزلية وقنوات تصريف مياه الأمطار.

 

 

 

 

 

 


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى