“الأساتذة المبرزون” يطالبون بإخراج نظام أساسي خاص بهم

دعت السكرتارية الوطنية للأساتذة المبرزين التابعة للنقابة الوطنية للتعليم، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الحكومة إلى إخراج النظام الأساسي الخاص بالأساتذة المبرزين خلال سنة 2024.

وفي هذا السياق، عقدت السكرتارية الوطنية للأساتذة المبرزين، اجتماعا عن بعد يوم 26 دجنبر 2023، وبعد الاطلاع على مخرجات الاتفاق المبرم بين اللجنة الوزارية الثلاثية والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية ومناقشة كل التفاصيل المرتبطة به، حيت السكرتارية الوطنية للأساتذة المبرزين، عاليا نضالات الشغيلة التعليمية عامة ونضالات الأستاذات والأساتذة المبرزين، ودعتهم إلى المزيد من التعبئة واليقظة .

ونوهت في بيان لها، اطلع عليه “سيت أنفو”، بالدور المحوري للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل في المسار التفاوضي مع الوزارة والحكومة.

وعبّرت عن اعتزازها بالمجهودات الجبارة لأعضاء السكرتارية الوطنية للمبرزين في الدفاع والترافع عن ملف المبرزين، مشيرة إلى أن ترافع النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية كان على صعيدين، الأول هو التمسك بتنزيل مضامين اتفاق 19 أبريل 2011 القاضي بإخراج نظام أساسي خاص بهيئة الأساتذة المبرزين، والثاني يتجلى في إعادة الاعتبار لمكانة سلك التبريز في المنظومة التربوية ببلادنا.

وثمن البيان الانفراج المسجل في الملف المطلبي للأساتذة المبرزين، مؤكدا على أن تنزيل كل مخرجات الحوار يبقى رهينا بالتزام الحكومة والوزارة باتفاقاتهما الموقعة اتجاه الأساتذة المبرزين.

وطالب الأساتذة المبرزون، الوزارة بتشكيل لجنة صياغة النظام الأساسي الخاص بهيئة الأساتذة المبرزين في أقرب وقت، معبرين عن استعدادهم التام للإسهام، رفقة باقي الشركاء والمتدخلين في صياغة وإخراج نظام أساسي خاص بهيئة الأساتذة المبرزين من شأنه تحقيق الإنصاف وتعزيز مكسب التبريز ببلادنا.

وأكدت سكرتارية الأساتذة المبرزين، على أن لها من المقترحات الناجعة ما يضمن التقدم في مجموعة من القضايا المرتبطة بالمبرزين والتبريز خاصة وبمنظومة التربية والتعليم والتكوين بشكل عام.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى