اعتداء على ممرضة يثير غضب مهنيي الصحة بالداخلة.. والمديرية الجهوية تدخل على الخط

أعربت المديرية الجهوية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بجهة الداخلة وادي الذهب عن إستنكارها للاعتداءات المتكررة التي يتعرض لها الأطر الصحية والإدارية وأعوان الحراسة بالمؤسسات الصحية بالجهة، خاصة بالأقسام الاستشفائية للمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني وببعض المراكز الصحية، من قبل بعض مرافقي المرضى، مما يخلق حالة من الرعب والفزع لدى المواطنات والمواطنين والمرضى والعاملين بهذه المؤسسات الصحية.

وأدانت المديرية، في بيان توصّل به موقع “سيت أنفو”، الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له إيمان الصوفي، مساعدة في العلاج خلال مداومتها بمصلحة العزل الصحي الخاص بـ”كوفيد 19″ بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني من طرف مرافقي أحد المرضى، مساء يوم الجمعة 22 أكتوبر 2021.

كما عبرت المديرية الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية بجهة الداخلة وادي الذهب عن إدانتها لهذه السلوكات “الدنيئة والتصرفات اللامسؤولة”، معلنة مؤازرتها للأطر الصحية ضحايا هذه الاعتداءات السافرة.

وأشارت المديرية إلى أنها ستتخذ إجراءات مسطرية لمتابعة مقترفي هذه الأفعال، وتؤكد أنها لن تدخر جهدا في الدفاع عن كرامة نساء ورجال الصحة، الذين يقدمون خدمات إنسانية نبيلة، ويشتغلون، رغم قلة عددهم، في ظروف قاسية، ليل نهار وعلى مدار سائر أيام الأسبوع، لضمان سير المرفق العمومي وتوفير الخدمات الصحية للمواطنات والمواطنين.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى