استمرار إغلاق قسم داخلي يحرم مئات التلاميذ من الاستفادة بمراكش

راسلت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش، وزير التربية الوطنية والتعليم الأوّلي والرياضة، بشأن استمرار إغلاق القسم الداخلي للثانوية التأهيلية ابن عباد بمديرية مراكش، ما نتج عنه حرمان ما يفوق 260 تلميذ قادمين من مناطق متعدّدة من الاستفادة من هذا القسم الداخلي الموصد في وجههم منذ سنوات.

واعتبر الفرع الحقوقي أن قرار إغلاق القسم الداخلي للثانوية التأهيلية ابن عباد لم يُتَّخذ بناء على معطيات تقنية وفنية أو هندسية تؤكد خطورة البناية، وإنما تمّ في ظروف غامضة، وبتواطؤ مكشوف بين المديرية وجمعية الآباء والأمهات الحاضرة في الإغلاق والغائبة عن الدفاع عن مصلحة التلاميذ.

وأكد على أن هذا المبرر يطرح علامات استفهام، خصوصا مع غياب عملية الإصلاح والترميم وإعادة فتح القسم في وجه التلاميذ. كما أن المبرّر لا يصمد إذا علمنا أن هذا القسم كان من النقاط التي كانت مطروحة لاستقبال التلميذات والتلاميذ المنقّلين من الحوز عقب زلزال الأطلس الكبير ليوم 08 شتنبر الفارط، إلا أنه تمّ تفادي ذلك تحت طائلة القرار السابق للإغلاق المشوب بالخلل.

وأضاف “وحتى لو افترضنا جدلا أن دعامات القسم الداخلي للثانوية كانت تشكّل خطرا على السلامة البدنية للنزلاء، فإننا في الجمعية نعتقد أن الزلزال، وبمنطق العلم ونظرا لقوته وما منتج عنه من انهيارات ، كان سيؤدي إلى انهيار جزء من البناية خاصة المتصدع منها حسب مزاعم الاغلاق ، أو على الأقل التسبب في تصدّعات كبيرة تعمّق ما كان موجودا قبل الزلازل”.

وطالبت الهيئة بفتح تحقيق شفّاف ونزيه حول عملية الإغلاق، وحول دواعي عدم الإصلاح والترميم إن كانت هناك فعلا تصدعات أو ما يسمى تهديد للسلامة البدنية للنزلاء، وحول الاستمرار في إغلاق القسم الداخلي للثانوية، محذرة من .من أي إجراء يهدف إلى التخلي عن هذا المؤسسة العمومية التعليمية وملحقاتها الرياضية وقسما الداخلي.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى