احتجاز “الحراكة” وسرقة أموالهم.. تفكيك شبكة إجرامية تنصب على المهاجرين بطنجة

تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن طنجة، نهاية الأسبوع الماضي، من توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 29 و39 سنة، أحدهم مبحوث عنه على الصعيد الوطني، وذاك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال على الراغبين في الهجرة غير المشروعة والاحتجاز والسرقة باستعمال العنف.

وتشير المعطيات الخاصة بالبحث إلى قيام المشتبه فيهم بربط الاتصال بضحاياهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتعريضهم للنصب والاحتيال عن طريق إيهامهم بقدرتهم على تنظيم عمليات للهجرة السرية صوب أوروبا، وبعد ذلك يتم العمل على استدراجهم إلى أماكن نائية بمدينة طنجة وضواحيها واحتجازهم وسرقة أموالهم ومتعلقاتهم الشخصية باستعمال العنف.

وأسفرت عملية الضبط والتفتيش المنجزة في هذه القضية عن حجز ثلاث سيارات خفيفة تحمل لوحات ترقيم مزيفة، وأسلحة بيضاء، وقنينة غاز مسيل للدموع، علاوة على معدات وأدوات تستعمل في تزييف لوحات ترقيم السيارات.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية لتوقيف باقي المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى