إضراب ووقفات احتجاجية.. أساتذة التعاقد يعلنون عن مارس “ساخن”

سطرت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد أمس، برنامجا نضاليا تصعيديا، سيتم تنزيله بدءا من متم شهر فبراير الجاري.

وأفادت تنسيقية المتعاقدين في بيان لها اطلع موقع “سيت أنفو”، على نسخة منه، أنها ستخوض إضرابا وطنيا لمدة أسبوع، من 28 فبراير إلى 6 مارس القادم، مصحوبا بإنزال وطني في مدينة الرباط أيام 2 و3 و4 مارس.

كما ستضرب التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد عن العمل، في الفترة الممتدة من 21 إلى 23 مارس، وفقا لما أشارت إليه في بيانها، مبرزة أنها ستنظم وقفات جهوية وإقليمية تزامنا مع الإضراب.

وأكدت الجهة المصدرة للبيان، أن الخطوات النضالية الجديدة، تأتي في سياق الرد على الاقتطاع من أجور الأساتذة ومحاكمتهم، مع التشبث بمطلب التخلي عن التوظيف بالتعاقد والتعجيل بالإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى