إضراب وطني عام وتصعيد جديد بقطاع التعليم في المغرب

تصعيد جديد يلوح في الأفق بقطاع التعليم خلال الأيام والأسابيع المقبلة، بسبب مجموعة من الملفات الخلافية مع وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، في مقدمتها ملف الأساتذة الموقوفين.

وأعلن بلاغ مشترك للتنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي التأهيلي، والتنسيق الوطني لقطاع التعليم، والتنسيقية الوطنية لهيئة التدريس وأطر الدعم بالمغرب، عن خوض إضراب وطني عام يوم الإثنين 22 أبريل الجاري.

وتنطلق الاحتجاجات اليوم الثلاثاء 16 أبريل الجاري وإلى غاية 20 منه، بتنظيم وقفات احتجاجية خلال فترات الاستراحة داخل المؤسسات التعليمية، واعتصامات جهوية وإقليمية خارج أوقات العمل يومي الأربعاء 17 والخميس 18 أبريل الجاري.

وسيتم عقد ندوة صحفية يوم الجمعة 19 أبريل 2024، على أن يتم يوم الإثنين 22 أبريل الجاري بدءا من الساعة الثانية عشرة بعد الزوال تنظيم وقفة  أمام البرلمان، ومسيرة إلى وزارة التربية الوطنية مصحوبة باعتصام مركزي مفتوح لجميع الموقوفات والموقوفين.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى