إجراءات جديدة تنتظر المقبلين على اجتياز ” البيرمي”

اتخذت كتابة الدولة المكلفة بقطاع النقل إجراءات جديدة من أجل ما وصفته بتأهيل قطاع النقل، وخاصة ما يتعلق بتعليم السياقة والسلامة الطرقية.

وفي هذا الصدد قررت كتابة بوليف، اعتماد 30 يوما كأجل فاصل بين تاريخ تسجيل المرشح بمؤسسة لتعليم السياقة وتاريخ اجتياز امتحان الحصول على ”البيرمي”.

كما قامت بفصل الامتحان النظري عن الامتحان التطبيقي لـ ”مساعدة على تنظيم الامتحان بالنسبة للمؤسسة والمترشحين”.

وحددت كذلك العدد الأقصى للمرشحين شهريا في 12 مرشحا لكل سيارة تدريب ومدرب لتعليم السياقة، مع إجبار المؤسسات بحفظ جميع الحقوق الاجتماعية للمدربين في حالة اللجوء للساعات الإضافية، مع إمكانية إعادة النظر في هذا العدد بعد فصل الامتحان النظري عن التطبيقي.

وأبقت على الرصيد الأدنى للنجاح المحدد في 30/40 بالنسبة لرخصة السياقة من صنف ”B”،  و36/46 على باقي الأصناف الأخرى، إلى حين صدور البرنامج الوطني ودليل المدرب وكتيب المرشح، في انتظار رفعه حسب ما اتفق عليه.

وأفضى الاجتماع الذي عقد بين مهنيي القطاع وكتابة الدول في النقل كذلك، إلى اعتماد تعريفة التكوين النظري والتطبيقي المتفق عليها بين الإدارة وممثلي القطاع، ”نظرا لإلحاح جميع المهنيين على تعريفة رسمية، مع اختلاف في التسعيرات المفتوحة”.

كما توصل الطرفين إلى اتفق يقضي بإدراج بتنظيم امتحان استثنائي للمدربين، في إطار مشروع قانون بتعديل القانون رقم 52.05 المتعلق بمدونة السير على الطرق.

وقامت الكتابة المكلفة بالنقل أيضا باتخاذ اجراءات إدارية عاجلة لتفادي ما وصفته بـ ” تباعد مواعيد الامتحان بالنسبة للمراكز التي تجاوز موعد الامتحان بها 30 يوما، كالزيادة في عدد أيام الامتحانات أو الرفع من عدد المواعيد المتاحة أو عدد الممتحنين”.

ووافقت على اجتياز الامتحان التطبيقي بواسطة نفس المركبات التي استعملت في التكوين على السياقة، بالنسبة للمرشحين الذين تمكنوا من النجاح في الامتحان النظري قبل فاتح يناير 2018.

وتعهدت بدراسة جميع الملفات القانونية العالقة لبعض المرشحين بمجموعة  من مراكز تسجيل السيارات وإيجاد الحلول المناسبة لها.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى