أولياء تلاميذ مدارس البعثة الفرنسية بالمغرب يراسلون الحكومة

عبر العديد من أولياء وآباء وأمهات التلاميذ الذين يتابعون دراستهم بمؤسسات تابعة للبعثة الفرنسية بالمغرب،عن قلقهم وغضبهم من استمرار فرض ارتداء الكمامة على أطفالهم، وذلك في إطار البروتوكول الصحي المتبع للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ووجه الآباء الغاضبون رسالة مفتوحة إلى الحكومة ومديري هذه المؤسسات التعليمة، للمطالبة بإلغاء إلزامية ارتداء الأقنعة الطبية داخل فضاءات المدرسة، نظرا لما لها من أخطار صحية محتملة على صحة أبنائهم.

وطالب الآباء في نص الرسالة التي اطلع “سيت أنفو” على مضمونها، بإلغاء فرض ارتداء الأقنعة الطبية داخل مدارس البعثة الفرنسية، كما هو معمول به في عدد من الدول.

وأوضح الآباء أن الدراسات العلمية لم تتوصل بعد إلى اثبات فعالية هذه الأقنعة ضد كورونا، بل بالعكس أشارت بعضها إلى أثار جانبية خطيرة على الصحة. وفق تعبير الرسالة.

وأشار أصحاب الرسالة إلى أن “هذه الأقنعة تحتوي على مواد كيميائية سامة ومسرطنة”، مشددين على أن”المكان المناسب لارتداء الكمامة هو غرفة العمليات هناك حيت تتوفر معايير السلامة الصارمة”.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى