أمن طنجة يفتح تحقيقا لتحديد المتورطين في تهريب 800 قرص طبي مخدر

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، أمس الجمعة، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد المتورطين في تهريب 800 قرص طبي مخدر.

وبحسب ما أفادت به مصادر أمنية، فقد كانت المصالح الأمنية بميناء طنجة المتوسط، ضبطت في عملية مراقبة روتينية بتعاون مع مصالح الجمارك، إحدى السيارات النفعية القادمة من الخارج و التي تعمل على نقل البضائع الغير المصحوبة و إفراغها بوكالات أسفار متعددة منها بطنجة، حيث أسفرت عملية التفتيش عن حجز كمية من الأقراص الطبية المخدرة، والتي كانت معبأة داخل علبة كارتونية بلغت 800 قرص مخدر.

مصالح أمن ميناء طنجة المتوسط و في إطار الأبحاث و التحريات الميدانية المنجزة في هذا الموضوع، وبتنسيق مع فرقة محاربة العصابات بولاية أمن طنجة تمكنت من إيقاف شخص في الخمسينات من العمر، كان ينتظر العلبة الكارتونية، وذلك بأحد وكالات الأسفار بوسط المدينة.

و ستواصل المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة الأبحاث والتحريات في هذه القضية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لإيقاف كافة المتورطين في أنشطة هذه الشبكة الإجرامية، وكذا رصد جميع الامتدادات المحتملة وطنيا ودوليا لهذا النشاط الإجرامي.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى