أمن طنجة يحجز 520 قنينة من “غاز الضحك”

تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن طنجة بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، يوم أمس الأربعاء، من توقيف خمسة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 21 و33 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في حيازة وترويج غاز “أكسيد النتروس” الكيميائي الذي يشتبه في إساءة استعماله في التخدير.

وجرى توقيف المشتبه بهم في إطار الأبحاث المتواصلة التي تجريها مصالح الشرطة القضائية على خلفية حجز 520 قنينة تحتوي على 1133 لترا من هذا الغاز بمستودع بمدينة طنجة، وهي الأبحاث الذي أظهرت تورط المشتبه بهم في تهريب وتخزين وترويج هذه المادة التي يتم استعمالها في التخدير عوض مجالات استعمالها الأصلية.

كما أسفرت الأبحاث المتواصلة، في هذه القضية أيضا عن حجز 1075 لترا إضافية بمستودع بمنطقة “سبت زينات” بضواحي مدينة طنجة، ليصل مجموع المحجوزات من هذه المادة الكيميائية إلى 2208 لترا.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة لكل واحد منهم، وتحديد باقي الامتدادات المحتملة  لهذا النشاط الإجرامي.


أولى خطوات وليد الركراكي للإطاحة بالمنتخب الإسباني





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى