أكادير.. عثر على 50 مليون سنتيم وأعادها لصاحبها فانهار بالبكاء وكافأه

كشف جمال الساهل، رئيس الجمعية المهنية لأرباب ومستغلي وسائقي سيارات الأجرة الصغيرة بأكادير، عن القصة الكاملة لسائق “الطاكسي” الذي عثر على 50 مليون داخل محفظة كانت مرمية على الرصيف بأحد شوارع مدينة أكادير.

وقال الساهل في تصريح لـ “سيت أنفو”،  إن سائق “الطاكسي”، حينما كان يقود سيارته، أثارت انتباهه وجود محفظة مرمية فوق الرصيف، فأوقف سيارته وحملها، بعدما تأكد أنها ليست لأحد.

وأوضح المتحدث نفسه، أن سائق “الطاكسي”، ذهب إلى مكان خالي وفتح الحقيبة، فإذا به يجد حزمة من الأموال، بالإضافة إلى شيك وبعض الوثائق التي تظهر اسم صاحب المحفظة.

وأضاف الساهل، أن سائق “الطاكسي” توجه إلى منزله، وأخبر والدته التي تعاني من مرض السرطان، فنصحته بإعادتها إلى صاحبها، مادام هناك وثائق تظهر اسمه وعنوانه.

وأفاد المتحدث نفسه، أن سائق “الطاكسي”، ربط الاتصال بصاحب سيارة الأجرة التي يشتغل عنده، وطلب منه أن يرافقه من أجل البحث عن صاحب هذا المبلغ المالي، وبالفعل وجدوا منزله ليتم إرجاع المبلغ المالي له.

وأضاف الساهل، أن صاحب المبلغ انهار بالبكاء لحظة إرجاع المبلغ المالي له، وقام بمنحه حوالي 3 ملايين سنتيم.

وأكد المتحدث ذاته، أن صاحب المبلغ المالي، لم يعرف كيف ضاعت منه المحفظة، لأنه كان مشغولا بمرض ابنه.

ورجح صاحب المبلغ، أن تكون المحفظة ضاعت منه، حينما حاولت زوجته النزول من السيارة وهي تحمل ابنها المريض.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى