أفنت حياتها في خدمة المرضى بالحسيمة.. وفاة الراهبة “خوصيفا سواريث”

توفيت أمس الأحد، “خوصيفا سواريث” الراهبة الإسبانية التي أفنت 60 سنة من حياتها في خدمة المرضى بمستشفى محمد الخامس بالحسيمة.

وعرفت الأم خوصيفا سواريث، بابتسامتها المشرقة وهي تخدم المرضى والمعوزين الذين يتوافدون على المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالحسيمة.

وأمضت الراهبة أزيد من نصف قرن من عمرها في الأعمال التطوعية، ومساعدة المرضى والمحتاجين في مدينة الحسيمة.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى