أغنية مغربية تحرض على اغتصاب الأطفال تثير قلق “ما تقيش ولدي”

انتقدت منظمة “ما تقيش ولدي” ما وصفته بالتحريض على اغتصاب القاصرات عبر الأغاني، في سلوك يتعارض مع ما تنص عليه القوانين المغربية.

وقالت المنظمة إنها “اطلعت على محتوى فيديوهات عديدة، خاصة مجموعة من الأغاني الخادشة للحياء، ومنها ما تتضمن مقاطع يدعو أصحابها لاستغلال القاصرات جنسيا واغتصابهن، بجملة صريحة مباشرة و واضحة”.

وأوضحت الهيئة الحقوقية في بلاغ لها أنه “في حين أن المجتمع المدني والحقوقي وكافة المجتمع المغربي يجمع الشتات الذي تخلفه آفة البيدوفيليا و يضمد جراح معانات الضحايا ويعالج المآسي الناتجة عنها، وكذلك يكافح من أجل محاربة ظاهرة اغتصاب الاطفال و القاصرين، و في ظل إمكانية الاطفال الوصول إلى فيديوهات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تظهر هذه الاغاني بدون مراعات أصحابها لأخلاقيات الفن و الموسيقى و أهدافه و يستعملونها لتمرير رسائل مباشرة خطيرة كالتحريض على الاستغلال الجنسي للقاصرات و اغتصابهن، في الأخطر أنه يتم الاستماع لها و تنشر بكل بساطة”.

وأكدت على أنها “ستقوم بجميع الإجراءات القانونية اللازمة من أجل متابعة كل من يقوم بالتحريض على استغلال الاطفال واغتصاب القاصرات عبر الاغاني؛ كما أن بعض الجمل ما هي إلا انعكاس لممارسات تطبق على أرض الواقع”.

ودعت منظمة “ماتقيش ولدي” كل غيور على أطفال المغرب أن يقوم بالإبلاغ عن محتويات أي فيديو أو أغنية تنشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي تمس الطفولة أو تحرض على استغلال الاطفال و القاصرين.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى