أعراض “غريبة” تصاحب إصابة مواطنين بنزلات برد.. خبير مغربي يوضح

تشتكي شريحة مهمة من المواطنين من ظهور أعراض غريبة عليهم مصاحبة لإصابتهم بنزلات برد حادة، تتمثل أساسا، في التقيؤ.

وفي السياق، كشف مولاي مصطفة الناجي، مدير مختبر الفيروسات بجامعة الحسن الثاني في الدار البيضاء وعضو لجنة التلقيح الوطنية لـ “سيت أنفو”، أن الوسيلة الأفضل لتشخيص حالة كل مريض هي الكشف الطبي، معتبرا أن تشابه الحالات لدى شريحة من المواطنين لا يعني بالضرورة إصابتهم بنفس المرض.

ورجح الناجي أن تكون أعراض التقيؤ التي يعاني منها البعض، راجعة للأنفلونزا الموسمية التي تتسبب في كثير من الأحيان في ذلك، غير أنه لم ينفي أن يكون للأمر علاقة بأحد متحورات الفيروس التاجي.

وشدد المسؤول الطبي نفسه، على وجوب التعامل بوعي كبير مع مثل هذه الحالات المرضية، عبر زيارة الأطباء المختصين، عوض التهاون، لاسيما في ظل هذه الظرفية التي تتسم بارتفاع كبير في أعداد الإصابات بكورونا.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى