أصيبت بحروق خطيرة.. غضب عارم بعد متابعة جدة الطفلة “لينا” في حالة سراح

تعرضت طفلة لم تكمل بعد عقدها الأول، لاعتداءات بشعة شوهت جسدها النحيل وأدخلتها في أزمة نفسية، بعدما وجدت نفسها حبيسة غرف المستشفى وبين جدرانها الباردة.

وفي تفاصيل الواقعة، كشف مصدر “سيت أنفو”، أن الطفلة ذات الـ 6 سنوات كانت تعيش رفقة جدتها التي تكفلت بها، مبرزا أن إحدى الجمعيات الناشطة في مجال حقوق الطفل، عاينت إصابة الطفلة المعنية بحروق خطيرة وكدمات في أنحاء متفرقة من جسدها.

وأوضح مصدر الموقع أن الطفلة الضحية، تؤكد على أن الاعتداء الذي تعرضت له كان على يد جدتها، مشيرا إلى أن قاضي التحقيق وبعد الاستماع للجدة المشتبه بها أمر بمتابعتها في حالة سراح، الشيء الذي أثار حفيظة المطالبين بحماية حق الضحية.

وأشار مصدر الموقع إلى أن دفاع الضحية استأنف قرار قاضي التحقيق، من أجل متابعة الجدة في حالة اعتقال وكشف ملابسات قيامها بتعنيف الطفلة وكي جسدها.

وذكر المصدر عينه أن الطفلة خضعت لعمليتين جراحيتين للتقويم، حيث تم نقلها حاليا من المستشفى الاقليميي بسطات، صوب المركز الاستشفائي بالبيضاء نظرا لوضعها الصحي.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى