أصحاب محطات الوقود يرفعون شكاية للنيابة العامة

قام أرباب محطات الوقود بالمغرب بوضع شكاية لدى النيابة العامة ضد “سطاسيونات متنقلة”، تعمل على ترويج “الغازوال” في الشوارع بدلا من المحطات المخصصة لذلك.

وحسب الشكاية التي اطلع عليها “سيت أنفو”، فإن الجامعة الوطنية لأرباب وتجار ومسيري محطات الوقود بالمغرب وضع شكاية لدى النيابة العامة على مستوى المحكمة الابتدائية بالرباط، تلتمس فتح تحقيق في قضية توزيع المواد البترولية عن طريق التوصيل المنزلي من طرف شاحنة صهريجية.

وأكدت الجامعة ضمن شكايتها، أن شاحنات صهريجية تقوم بعملية التوصيل المنزلي للمواد البترولية، متيحة إمكانية الأداء بواسطة بطاقة بنكية، بحيث تم وضع إعلانات لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالبت الجامعة، من وكيل الملك بالمحكمة إعطاء تعليماته للضابطة القضائية من أجل فتح تحقيق حول مصدر هذه الشاحنات الصهريجية وكذا مصدر المواد البترولية التي تحملها، في ظل غياب إذن إداري خاص وفي غياب شروط السلامة لمزاولة هذا النشاط.

وللإشارة فإن الجامعة الوطنية لأرباب وتجار ومسيري محطات الوقود بالمغرب، راسلت كل من وزير الداخلية ووالي جهة الرباط سلا القنيطرة، ووزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، بهذا الخصوص.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى