أرباب المقاهي والمطاعم يعلنون عن خطوة جديدة

بعد الخسائر المادية الكبيرة التي لحقتهم جراء جائحة كورونا، قرر أرباب المقاهي والمطاعم، عقد اجتماع طارئ، من أجل دراسة جميع المشاكل التي يعاني منها القطاع.

وبهذا الخصوص، قال نور الدين الحراق، رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم في المغرب، إن الجمعية ستعقد لقاء خلال هذين اليومين، من أجل دراسة الوضعية الاجتماعية للقطاع، وتقييم الوضع بغية مراسلة وزير الداخلية.

وأوضح الحراق في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه مباشرة بعد اللقاء سيتم مراسلة وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزير الشغل ووزيرة الاقتصاد من أجل ايجاد حل للمشاكل التي يتخبط فيها القطاع، لأنه لا يمكن الاستمرار على هذا الوضع.

وأكد المتحدث نفسهّ، أنه يتلقى عدة اتصالات من طرف المهنيين بجميع المناطق المغربية، والذين يأكدون أنهم تلقوا عدة خسائر مادية، بسبب قرار الإغلاق.

وأفاد المتحدث، أن هناك مجموعة من المهنيين الذين أعلنوا عن افلاسهم، ومنهم من تشرد رفقة عائلته بكثرة الديون التي تراكمت عليهم.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى