أخنوش معلقا على تقرير مجلس الشامي: طرح أمورا غير مقنعة عكس الحكومة التي تبدع الحلول

علق رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، خلال مروره أمس الخميس بمجلس المستشارين، على التقرير الصادر مؤخرا عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي تطرق للشباب الذين لا يتوفرون لا على التكوين أو على العمل.

وشدد أخنوش في تعقيبه بشأن الحصيلة المرحلية للحكومة، على أن هاجس تشغيل الشباب “نتقاسمه جميعا”، مؤكدا أن “تقرير المجلس لم يأت بأي جديد”.

وأفاد أخنوش بأن حزب التجمع الوطني للأحرار “سبق له وأن تطرق للأمر في برنامج “مسار الثقة”، مضيفا أن “الجديد ليس هو أن نتكلم عن هذا المشكل، بل الجديد يجب أن يكون هو تقديم الحلول”.

وأبرز أخنوش أن الحكومة التي يرأسها لم تكتف فقط بتشخيص الظاهرة، “بل قامت بمباشرة مجموعة من الإجراءات لمواجهتها وعلى رأسها إصلاح قطاع التعليم، مضيفا أنه تم القيام “بإجراءات أخرى على غرار، محاربة الهدر المدرسي عن طريق الاهتمام بالنقل المدرسي، والإطعام المدرسي، والداخليات، وهو ما سيمكننا من تقليص نسبة الهدر المدرسي بنسبة الثلث”.

واسترسل قائلا: “خلقنا 16 مركزا جديدا بخصوص ببرنامج الفرصة الثانية، وهو ما سيمكن أزيد من 80.000 شخص من الاستفادة من هذا البرنامج، كما أطلقنا استراتيجية المغرب الرقمي، لتكوين أزيد من 100.000 شاب في المجال الرقمي سنويا، عوض 14.000 التي كانت سنة 2020”.

كما أوضح أخنوش في معرض تعقيبه، أن حكومته أطلقت برنامج “أوراش”، وهو البرنامج الذي مكن 50.000 شاب من إيجاد منصب شغل قار، علاوة على إطلاق برنامج “فرصة”، الذي استفادت منه 21.000 مقاولة وتعاونية من أصل 300.000 وضعوا طلبهم.


مفاجأة في لائحة المنتخب المغربي لمباراتي زامبيا والكونغو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى