أبو حفص يدخل على خط “توقيف مفطرين” داخل مقهى بالبيضاء

بعد الضجة الإعلامية التي أثيرت حول مداهمة إحدى المقاهي بمدينة الدار البيضاء، التي تقدم وجبات نهار رمضان، من طرف عناصر الأمن، خرج محمد عبد الوهاب رفيقي الملقب بأبي حفص، المفكر والباحث في الدراسات الإسلامية عن صمته.

وقال أبو حفص في مقطع فيديو بثه على قناته الخاصة، إن الإفطار بشكل علني مجرم قانونيا، وأن العمل الذي قامت به عناصر الأمن يدخل في نطاق عملها.

وأضاف أبو حفص، أن عناصر الأمن تحركت بناء على شكاية توصلت بها من مجموعة من المواطنين، وبالتالي كان عليها التدخل.

وأفاد المتحدث نفسه، أن القانون واضح وعلى الأشخاص الذين يرغبون في المزايدة واتهام الأمن باعتقال أشخاص أفطروا علنا داخل مقهى، أن يزايدوا بعيدا عن الأمن.

وقال أبو حفص، إنه تم إطلاق سراح جميع الأشخاص الذين تم اعتقالهم بعدما تم الاستماع إليهم في محاضر رسمية.

يشار إلى أن أبو حفص من أبزر المطالبين بإلغاء الفصل 222 من القانون الجنائي المغربي، الذي يجرم “الإفطار العلني” في رمضان.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى