انتظرت يوما لإرجاع ساقها المبتور.. مأساة طفلة فقدت الحياة بسبب الإهمال

تعرضت طفلة في مقتبل العمر، ليلة السبت الماضي، بضواحي مدينة آسفي، لحادث سير خطير أودى بحياتها.

وارتباطا بهذا كتبت إحدى الطبيبات المقيمات، على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تغريدة، قالت فيها بأن “فتاة تعرضت لحادثة سير ليلة السبت الماضي أفقدتها ساقها”، مشيرة إلى أن الطبيب المختص حضر مباشرة بعد إدخال الفتاة للمستشفى، إلا أن انعدام المعدات الطبية الكافية حالت دون الإسراع بعلاجها.

وتابعت المتحدثة نفسها: “الطفلة ظلت تنتظر مكانا بغرفة العناية المركزة بمراكش، لأن مدينة كآسفي لا تتوفر على معدات طبية كافية لإخضاع الفتاة للعلاج”.

وأكدت الطبيبة نفسها، أن نقل الطفلة المصابة لمدينة مراكش لم يتحقق إلا في اليوم الموالي، بعدما تعذر إرجاع العضو المبثور لمكانه، لتلفظ الصغيرة أنفاسها الأخيرة يوم الاثنين بالمستشفى.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

شاب ينتحر عبر إلقاء نفسه من الطابق الثاني بمراكش

شاب ينتحر عبر |لقاء نفسه من الطابق الثاني بمراكش