“مجمر” داخل الحمام ينهي حياة شابة ضواحي أكادير

لقيت اليوم الأحد شابة في مقتبل العمر مصرعها اختناقا، بعد استنشاقها لكمية كبيرة من أحادي أوكسيد الكاربون الناجم عن احتراق الفحم الخشبي.

وكشف مصدر “سيت أنفو”، أن والدة الضحية عثرت عليها وهي فاقدة للوعي داخل حمام منزل الأسرة القاطنة بجماعة القليعة ضواحي مدينة أكادير، حيث تم نقلها في حالة حرجة إلى المستشفى الإقليمي لانزكان.

وأضاف ذات المصدر، أن التدخلات الطبية لم تفلح في إبقاء الضحية على قيد الحياة، لتلفظ أنفاسها الأخيرة داخل المستعجلات.

ورجح المتحدث، أن يكون “المجمر” الذي استعانت به الضحية للرفع من درجة حرارة الحمام قبل الاستحمام، قد أدى إلى فقدانها للوعي بسبب استنشاقها للغاز الناجم عن احتراق الفحم الخشبي.

زر الذهاب إلى الأعلى