أم تضرم النار في منزلها وتتسبب في وفاة فلذة كبدها نواحي آسفي

لقي طفل لا يتجاوز عمره 3 سنوات، أمس الاثنين مصرعه، بعدما اندلعت النيران داخل المنزل الذي يقطن فيه رفقة والدته، بالجماعة الترابية خط ازكان اسفي.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن والدة الطفل التي تمتهن التسول، قامت باضرام النار في منزلها العشوائي، ما تسبب في وفاة ابنها.

وأوضح المصدر نفسه، أن السيدة تعاني من اضطراب نفسي، بحيث تم إلقاء القبض عليها من طرف عناصر الدرك الملكي، من أجل تعميق البحث معها وكشف ملابسات هذا الحادث.

وأكد المصدر ذاته، أن جثة الطفل تم نقلها إلى مستودع الاموات، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

زر الذهاب إلى الأعلى