شخص يرمي بنفسه من كورنيش آسفي

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن شخصا يبلغ من العمر 50 سنة، أقدم أمس الاثنين، على وضع حد لحياته، بعدما رمى بنفسه من أعلى منحدر بكورنيش اسفي.

وأكد المصدر نفسه، أن هذا الشخص ركن دراجته النارية بالقرب من الكورنيش، وبدأ يتجول بالقرب من الشاطئ، وبعدها قام بتجاوز الحاجز الحديدي، من أجل أن يظل على الأمواج التي ترتطم بالصخور، وفجأة اختفى عن الأنظار.

وأوضح المصدر ذاته، أن شخصا كان يصطاد السمك، لاحظ اختفاء الرجل، فقام يبحث عنه، لكن دون جدوى، ما جعله يخبر أصدقائه الصيادة بالأمر.

وأفاد المصدر، أن الصياد لم يستوعب فكرة اختفاء الرجل فجأة، فعاد إلى نفس المكان من أجل البحث عنه، ليرى جثته تطفو فوق سطح البحر.

وأضاف المصدر، أنه تم ابلاغ عناصر الوقاية المدنية ورجال الأمن بالأمر، بحيث تم انتشال جثة الضحية، بعدما تعرفوا على هويته عن طريق الدراجة النارية التي قدم بها إلى الكورنيش.

زر الذهاب إلى الأعلى