حوادث

لسعة عقرب تودي بحياة طفلة عمرها 5 سنوات بقلعة السراغنة

لفظت طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات، صباح أمس الأربعاء أنفاسها بالمستشفى الإقليمي السلامة في قلعة السراغنة، متأثرة بلسعة عقرب تعرضت لها بمنزل أسرتها بجماعة الهيادنة.

وأفاد مصدر “سيت أنفو” أن الطفلة كانت نائمة رفقة أمها، لتفاجآ معا بعقرب تلسعهما داخل فراشهما، حيث سارع أفراد الأسرة إلى إسعافهما بطرقة تقليدية إلا أن الحالة الصحية للطفلة تفاقمت، الأمر الذي استدعى نقلها إلى المستشفى الإقليمي بقلعة السراغنة لتلقي العلاجات الضرورية.

وأضاف المصدر ذاته، أن عدم توفر المصل المضاد للسعات العقارب في المستشفى الإقليمي، جعل الطفلة تلفظ أنفاسها الأخيرة بالمستشفى، حيث تم  إيداع جثة الهالكة، مستودع الأموات بالمستشفى.

يشار أن إقليم  قلعة السراغنة، يسجل سنويا عشرات الإصابات والوفيات بلسعات العقارب، أغلبها في صوف الأطفال، نظرا لارتفاع درجة الحرارة وغياب المصل المضاد للسعات السامة.

زر الذهاب إلى الأعلى