خرجة استجمام تنتهي بمصرع “ستيني” غرقا في اشتوكة

لفظت أمواج البحر، اليوم الأربعاء، جثة شخص في الستينات من عمره، بشاطئ “الدويرة” في جماعة إنشادن التابعة لإقليم اشتوكة آيت باها (ضواحي أكادير).

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن المفارق للحياة، وهو أب لأربعة أبناء ويتحدر من نواحي تارودانت، حلّ بالشاطئ بمعيّة أصدقائه، قبل أن تسحبه الأمواج إلى عمق البحر، حين كان يسبح، ما أدى إلى مصرعه غرقا.

وانتقلت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي لبلفاع والسلطات المحلية بقيادة إنشادن إلى عين المكان، حيث بوشرت إجراءات المعاينة لجثة الغريق.

وجرى توجيه جثمان المفارق للحياة إلى مستودع الأموات في انتظار استكمال أطوار التّحقيق في الحادث المأساويطن تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

زر الذهاب إلى الأعلى