فاعل جمعوي: قضية انتحار “سودور” بالجديدة لا علاقة لها بـ”الحداد” الذي حول محله لبيع الخضر بالرباط

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

وفاء بلوى

ضجت منصات التواصل الاجتماعي، منذ مساء يوم أمس الخميس، بشريط فيديو يوثق واقعة اعتداء قائد على صاحب محل للحدادة، حوله لبيع الخضر رفقة ابنه بالرباط، وربطته بحادثة انتحار لحام “سودور” بمدينة الجديدة.

وفي هذا الصدد، أوضح عبد العالي الرامي رئيس منتدى الطفولة أن هناك لبسا في الموضوع، مؤكدا أن قضية انتحار اللحام لا صلة لها بالحداد الذي حول محله إلى محل لبيع الخضر.
وأكد الرامي أن الحداد وابنه عقدا الصلح مع القائد صباح اليوم الخميس، مشيرا إلى ضرورة التبين من ملابسات القصة قبل إطلاق الأحكام عبر منصات التواصل الاجتماعي.
وتعود تفاصيل القصة التي وقعت بحي التقدم بالرباط، إلى كون صاحب محل الحدادة، قام بتحويل ورشته إلى محل لبيع الخضر، دون إجراء تنظيف أو صيانة للمحل، وعمد على تشغيل ابنه معه، ما دفع القائد إلى توجيه تنبيه له في البداية، كونه يعرض حياة ابنه للخطر في ظل الظروف التي يعيشها المغرب.
وحسب رئيس منتدى الطفولة، فإن القائد تفاجأ بعد يومين على التنبيه، باستمرار صاحب الورشة في بيع الخضر وتشغيل ابنه رفقته، ما أدى إلى التدخل الذي وثقه الفيديو.
وشدد عبد العالي الرامي، على ضرورة ضبط النفس واحترام واقع أن أعصاب كل الأطراف مشدودة في هذه الظرفية، سواء تعلق الأمر برجل السلطة أو المواطن، مؤكدا أن منتدى الطفولة يدعو في هذه الظروف إلى تغليب الصالح العام، دون تنازل عن كرامة المواطنين.
يشار إلى أن خبر انتحار “سودور” التي بثته منصات إعلامية يوم أمس، كان قد اختلط على الكثيرين، مع واقعة تحويل ورشة للحدادة إلى محل لبيع الخضر.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

شابة تلقي بنفسها من الطابق الثالث بشفشاون

شابة تلقي بنفسها من الطابق الثالث بشفشاون